أسباب انخفاض سرعة القراءة

أسباب انخفاض سرعة/ فهم القراءة

1- القراءة بصوت عال أو تحريك الشفاه عند القراءة
2- القراءة بصورة آلية – باستخدام إصبعك لمتابعة الكلام وتحريك الرأس في أثناء القراءة
3- استخدام نوع قراءة لا يتناسب مع المادة المقروءة
4- الافتقار إلى المفردات

 

مع ذلك، هناك العديد من الأشياء التي يمكنك القيام بها من أجل تحسين آليات القراءة.

 

لزيادة سرعة القراءة

1- انتبه وركز جيداً.

 

2- قلل من مصادر تشتيت الانتباه الخارجية.

 

3- أعد بيئة مريحة.

 

4- لا تقف طويلاً عند جمل أو كلمات مفردة ولكن ابحث في القاموس عن الكلمات التي ينبغي عليك فهمها كي تستطيع استيعاب المفهوم كليةً.

 

5- حاول استيعاب المفاهيم العامة بدلاً من محاولة فهم التفاصيل.

 

6- إذا وجدت نفسك تحريك شفتيك عند القراءة، اقرأ وأنت ممسكاً بقلم أو أية أداة أخرى في فمك. فإذا سقطت منك وأنت تقرأ، استمر في العمل.

 

لزياد فهم المادة المقروءة

1- حاول أن تجعل من عملية التعليم عملية تسلسلية، حيث يفوم الفهم على أساس إضافة معارف جديدة إلى المعارف الموجودة بالفعل.

 

2- ارجع وأعد التفكير في نقاط معينة في القراءة. اختبر نفسك لترى ما إذا كانت أهمية المادة المقدمة لك قد وصلتك أم لا.

 

3- إذا لم يكن هناك أية إضافات، فاستبعد استنتاجاتك. وأعد القراءة مرة أخرى وحاول الوصول إلى نتائج أخرى.

 

4- لخص ما قمت بقراءته مع إعادة شرحه بتعبيرك الخاص.

 

بل والأهم من ذلك، اقرأ بالسرعة التي تروق لك. فعلى الرغم من أنه بإمكاننا القراءة بشكل سريع، فإننا نفضل قراءة القصص بسرعة أقل حتى نستطيع تقييم تلاعب المؤلف بالألفاظ. وبالمثل، أية معلومات صعبة الفهم فإننا نقرأها ببطء.

 

من جهتنا، إننا نرى أنه لا ضرر من القراءة ببطء في أي حال من الأحوال. كما أن ننصحك أيضاَ بالمواظبة على مماسة القراءة، فإن ذلك سيزيد من سرعتك بطبيعة الحال.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

أضفنا على جوجل بلس