تعريف الأطفال باعضاء للجسم

ملائمة التدريب لقدرات الأطفال

من حيث الدعم: مع الأطفال الأصغر سنا ً. قد يكون من الأفضل التركيز على الأطراف الخارجية من الجسم فقط. يستطيع المدرس دعم تعليم الأطفال من خلال الأسئلة المحددة( التي تركز على هدف معين). يمكنه تكوين فكرة واضحة عن مستوى فهم الطلبة من خلال حديثهم عن أشكال الجسام. أما مع الأطفال الأكبر فيمكن حثهم على التفكير أكثر في وظائف العضاء الداخلية للجسم.

 

معلومات مهمة

يتمثل الهدف الأساسي من التدريب في تعريف الأطفال بالاعضاء الخارجية للجسم بالرغم من إمكانية إثارة بعض المناقشات عن الأعضاء الداخلية أيضا ً. فهناك العديد من الأعضاء التي يمكن للأطفال تسميتها والتحدث عنها.

 

الرأس

الرأس هي مكان العديد من أعضاء الإحساس مثل العينين والأنف ولأذنين والأسنان والشفاه والشعر والذقن والوجبات والرقبة.

 

يوجد المخ داخل الرأس محميا ً بالجمجمة. أما المخ والأعصاب فيكونان معاً الجهاز العصبي الذي يرسل نبضات كهربية للتحكم في العديد من الوظائف سواء أكانت لا إرادية مثل( طرف العين والتنفس) أو إرادية( مثل المشي والقفز).

 

يقوم المخ أيضا ً بتفسير الرسائل القادمة إليه من مختلف أنحاء الجسم( مثل ما نراه أو نسمعه على سبيل المثال).

 

الصدر

يحتوي الصدر على بعض الأعضاء الداخلية، مثل القلب وهو عبارة عن عضلة كبيرة تمثل جزءاً من الجهاز الدوري، وفائدته ضخ الدم إلى جميع أعضاء الجسم. كما يشتمل الصدر علىا لرئتين اللتين تمثلان جزءا ً من الجهاز التنفسي.

 

وفي الصدر، توجد مساحة كبيرة مجوفة تسمح بدخول وخروج كميات كبيرة من الأكسجين من وإلى الدم.

 

الذراعان

يمكن إضافة الكتفين والإبطين والساعدين والمرفقين والمعصمين واليدين والأصابع والأظافر وما شابه ذلك من التفاصيل إلى الرسم. يسمح الذراعان واليدان بحرية الحركة، كما أنهما يشطلان جزءاً من وزن الجسم.

 

توجد أصابع اليد، مثل الإبهام والسبابة والأوسط والخنصر والبنصر. لدى الإنسان والقرود فقط. وهي تستخدم في الإمساك بالأشياء الصغيرة والكتابة وتصميم هياكل معقدة ورسومات تفصيلية.

 

البطن

قد يطلق الأطفال مسميات بسيطة على البطن، تختلف من طفل لآخر، لبساطة تفكيرهم في هذه المرحلة، وبالرغم من أن هذا أمر عادي في تلك الفترة، فإنه يمكنك تطعيم حوارك معهم ببعض الكلمات العلمية مثل البطن والمعدة والسرة.

 

توجد المعدة داخل البطن، وهي جزء من الجهاز الهضمي الذي يقوم بمعالجة الطعام الذي نأكله.

 

فالطعام يتم تكسيره إلى أجزاء أصغر في الفم. ويمتزج باللعاب. بعد ذلك ينتقل إلى المعدة؛ حيث يختلط بالعصارة الهضمية ويتفتت أكثر.

 

وعندما يصل الطعام إلى الأمعاء الدقيقة، يكون قد أصبح أكثر سيولة. وفي هذه الأمعاء، يمتص الدم المواد الغذائية من خلال جدران تلك الأمعاء، أما في الأمعاء الغليظة، يمتص جزء أكبر من السوائل. لذا، فإن البقايا التي يتم لفظها تكون عبارة عن الطعام الصلب غير المهضوم، والذي ينتقل إلى فتحة الشرج.

 

تحتوي البطن أيضا ً على الكبد. الذي يعد مصنعا ً كيميائيا ً للدم. كما تضم الكليتان اللتان تلك السموم، بعد تخفيفها وخلطها بالماء. في المثانة لتخرج من الجسم في صورة بول.

 

الأقدام

يعتبر الفخد والركبة وبطن الساق والكاحل وأصابع القدم والكعب بمثابة أجزاء من القدم تساعدها في الحركة.

 

مهارات أخرى

رسم الأعضاء أو الأجهزة الداخلية للجسم على ورق مقوى ملون، ثم تفريغها وقصها، وحث الأطفال على وضعها في مكان مناسب من شكل الجسم.

 

فحص مجموعة من العظام أو محاولة إعادة ترتيبها وفقاً للمصادر المتاحة. اطرح على الأطفال أسئلة من هذه النوعية: " أي العظام تنتمي إلى هذا المكان؟" وما العظام الموجودة في الجسم؟" وما العظام التي تشعر بها؟".

 

أنشطة أخرى تساعد في تنمية معرفة الأطفال وفهمهم للبشر على أنهم كائنات حية
الفروق الفردية
ألعاب خيال الظل

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

أضفنا على جوجل بلس