طرق الإجابة على أسئلة الامتحانات

اتباع التعليمات بدقة
عند الحديث عن إجابة الاختبارات، ينصح بقراءة التعليمات قبل البدء في الاختبار. فإن هذا سوف يساعدك على تجنب الحصول على درجات ضعيفة (ناهيك عن الإحراج والإحباط الذين سيصيبانك إذا ما أجبت عن ستة أسئلة في ساعة واحدة في حين أنه لا يتحتم عليك سوى الإجابة عن ثلاث فقط). لا تتوقف أهمية قراءة التعليمات على الامتحانات فحسب. فبعض المدرسين لهم قواعدهم ونظمهم الخاصة في تسليم الوجبات المنزلية وإعداد المقالات والمشاريع وما إلى ذلك. فمن المهم اتباع هذه التعليمات.

 

الاهتمام بطريقة عرض المعلومات

ألم تقابل قط طالباً متأكداً من أداء المهام التي كلفه بها المدرس على النحو المطلوب بالضبط وبأقصى سرعة ممكنة؟ وماذا عن الطالب المقتنع تماماً بأن كتابته المتداخله في بعضها البعض يمكن فهمها، حتى لو اضطر المدرس إلى الانتقال بين العديد من الأجزاء المحذوفة واتباع أسهم تشير من صفحة لأخرى نتيجة لاعتقاد الطالب بضرورة تغيير ترتيب الكتابة.

 

وما بالك بالطالب الذي لا توجد سوى كلمة واحدة صحيحة الهجاء في مقاله أو طالب يصيب هجاء كلمة واحدة لمرة أو لمرتين ثم يخطئ هجائها لأربع أو خمس مرات أخرى في نفس الصفحة؟ إن المدرسين ما هم إلا بشر مثلنا. فهم يستجيبون لطريقة العرض.

 

وعلى الرغم من أننا لا نناصر التأكيد على تأثير الشكل وغلبته على المحتوى، فإنه يجب عليك إدراك أنه في حالة تساوي مقالين أو اختبارين أو مشروعين في محتواهما، فإن الطريقة التي يتم عرضهما بها هي التي ستؤثر حتماً على الدرجات وقد تؤثر تأثيراً كبيراً.

 

إلى جانب ذلك، هناك العديد من المدرسين الذين يقللون من الدرجات على الاستخدام القاصر للقواعد النحوية والهجاء وطريقة العرض وما إلى ذلك. كما أن هناك آخرين يعطونك درجات عالية دون وعي منهم بذلك أو قد يعطونك درجات أكثر مما تستحق بالفعل، وذلك لاهتمامك بطريقة العرض وشعورك بالثقة.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

أضفنا على جوجل بلس